موقع لعصابة الأن موقع لعصابة الأن
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

قالوا إن التعديلات الدستورية لا توضع في المرجل





قالوا إن التعديلات الدستورية لا توضع في المرجل
أغلب المعارضين لإجراء الاستفتاء الشعبي حول التعديلات الدستورية لا يخرج تبريره لتلك المعارضة عن نطاقين: فإما أنه يقول إن المراد من التعديلات هو بقاء الرئيس في السلطة لمأمورية ثالثة، رغم أن المواد المرتقب تعديلها لا علاقة لها نهائيا بالمأموريات تحديدا أو تمديدا، ضف إلى ذلك أن اتهام البقاء في السلطة لطالما نفاه ولد عبد العزيز في أكثر من لقاء إعلامي..
وإما أنه يقول إن إضافة خطين أحمرين إلى العلم لا فائدة ترجى من وراءها و”ما تندار في المرجن” مختزلا كل الإصلاحات المقررة من خلال الاستفتاء في تعديل العلم، كل ذلك من أجل خلق صورة لدى العامة تشكك في صدق النيات ونبل الهدف!

لا يخفى على أصحاب البصيرة -ممن لا يريدون القفز على الحقائق وليست لديهم أحكام مسبقة وليسوا مشحونين بنظريات المؤامرة- أن تعديل العلم أي علم، لأي سبب كانت تفاهته لم يثر في أي بلد جدلا ولم يولى كبير اهتمام، هذا إذا ما تجاهلنا الرمزية التي تنتظر إضافتها للعلم الجديد والتي تثمن دماء الشهداء والقوات المسلحة ما يجعل التضحية في سبيل الوطن خيار لا غنى عنه لدى الأجيال الصاعدة ولم تكن الامتيازات المحسوسة يوما أقل أهمية من الامتيازات الملموسة ولئن يبيت الشخص منا مرتفع المعنويات شامخ الرأس أحب إليه من أن يبيت على بئر من الذهب..

إن استحداث المجالس الجهوية التي ستساهم في التنمية المحلية وفي استقرار المواطنين في مدنهم الأصلية مقابل إلغاء مجلس الشيوخ الذي يكلف الميزانية أعباء كبيرة ويعيق التشريع دون فائدة على المواطنين هدف يستحق لوحده إجراء تعديل على الدستور ناهيك عن تفعيل مساءلة الرئيس وأعضاء الحكومة من خلال تحويل صلاحيات محكمة العدل السامية -الميتة سريريا- إلى المحكمة العليا مع الإبقاء على حق الاتهام للبرلمان..

ختاما ألا تستحق مقترحات أجمعت عليها أغلبية نخبة موريتانيا من السياسيين والناشطين في منظمات المجتمع المدني أن تقدم للشعب الموريتاني ليصوت عليها بما يراه في صالحه؟!
الصحفية/ خديجة ذو النورين

التعليقات



إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

موقع لعصابة الأن

2016