شكاوى من حرق النفايات على شارع المقاومة

اشتكى العشرات من المواطنين في مقاطعة توجنين و دار النعيم من سحب الدخان الناتجة عن حرق القمامة في مكب للنفايات يقع على شارع المقاومة المعروف شعبيا بشارع "عزيز".
وحسب مصادر سكانية فقد اضطرت أسر عديدة للخروج من منازلها، نظرا لمما تسببه سحب الدخان الكثيفة من أذى.
وتؤكد مصادر سكانية أن بعض الجهات تلجأ إلى إضرام النار في النفايات في تلك المنطقة من أجل استخلاص مواد منها وحتى لا تضطر لنقلها بعيدا خارج العاصمة نواكشوط.
وفي هذا الإطار أعلن يوم أمس الوزير الناطق الرسمي باسم الحكومة أن السلطات توصلت بهذ الشكاوى واعدا بأنها تعمل على وضع حد لها في أقرب فرصة متاحة حسب تعبيره.
وكانت الحكومة الموريتانية قد أشرفت على انطلاق حملة تنظيف للعاصمة نواكشوط للحد من أزمة الأوساخ التي تعرف اتساعا متزايدا، في الوقت الذي يطالب فيه المواطنون بوضع خطة تتسم بالديمومة للقضاء على النفايات داخل الأحياء السكنية.