ارتفاع الأسعار قبيل استبدال العملة

قبل أقل من أسبوعين من إطلاق العملة الجديدة المقررة في أوائل يناير 2018، ارتفعت تقريبا جميع أسعار المنتجات في السوق الموريتانية. في بعض الأحيان بعشرات أو حتى مئات من الأوقية.
وفي السوق السوداء للعملات، ارتفع سعر صرف اليورو والدولار منذ الإعلان عن عملية التحول النقدي من 400 إلى 435 أوقية لليورو، ومن 335 إلى 365 للدولار.
ويبدو أن كبار التجار يتجهون نحو تحويل الحد الأقصى مما يملكونه من الأوقية باليورو أو الدولار للحماية من إلزامهم بتغييرها بالعملة الجديدة دون ضمانات واضحة من البنك المركزي الذي يشترط مثلا فتح حساب لكل مبلغ يتجاوز 200 ألف أوقية.
وعلى الجانب الآخر ارتفعت أسعار البضائع فعلى سبيل المثال ارتفع سعر طن حديد التسليح من 30 ألفا و500 أوقية إلى 36 ألفا، وطن الإسمنت من 45 ألفا إلى 48 ألف أوقية.
وتدور شائعات عن زيادة وشيكة في أسعار الوقود، كما رفع بعض المؤجرين أسعار الإيجار.
ترجمة موقع الصحراء